عملاقا الإقتصاد اللبناني يجددان الثقة بالقطاع العقاري ويؤكدان على دعم مسيرة مصرف لبنان / by REDAL

زار رئيس وأعضاء مجلس إدارة جمعية مطوّري العقار في لبنان، رئيس جمعية مصارف لبنان الدكتور فرنسوا باسيل وجرى التداول بشؤون قطاع التطوير العقاري والإقتصاد اللبناني. باسيل أكد أمام الوفد إستعداده شخصياً وكجمعية ومعه كافة المصارف للتعاون ودعم قطاع التطوّير العقاري في لبنان. وشرح باسيل لأهمية القطاع الخاص وقال: " أنه في ظل الأوضاع التي تمرّ بها البلاد يبقى الأمل في القطاع الخاص من خلال الحفاظ على دوره وتطويره وهذا من شأنه أن يؤثّر إيجاباً على إستقرار وثبات الوضع الإقتصادي في لبنان وواجبنا كان ويبقى دعم القطاع الذي نحن جزء منه." واعتبر باسيل أنه من واجب مؤسسات القطاع الخاص أن تكمل مسيرتها وعملها الذي ينصّب في دعم الإقتصاد اللبناني ومسيرة مصرف لبنان. مضيفاً: " نحن كقطاعيين كبيرين نحرص دائماً على خلق فرص عمل ونعي دور قطاع التطوير العقاري في هذا المجال ونرى أن إزدهار هذا القطاع هو دليل عافية وصحة على صعيد الاقتصاد اللبناني." رئيس جمعية مطوّري العقار في لبنان نمير قرطاس أثنى من جهته على دور جمعية مصارف لبنان باعتبارها مثالاً ناجحاً مؤكداً أنهم ينظرون بعين الإعجاب لدورها ونجاحها في لمّ شمل المصارف اللبنانية وتنظيم شؤونهم والتحدث بلغة واحدة مضيفاً : "نحرص كجمعية على التعلّم من هذه التجربة من أجل رعاية شؤون المطوّرين العقاريين وتحسين العلاقة مع الشارين ولمّ شمل المطورين وتحسين المعلومات عن قطاع التطوير العقاري ونشرها". قرطاس تطرق الى الأوضاع التي تمرّ بها البلاد وأكد في هذا الإطار أن جمعية مطوّري العقار تؤمن أنه وعلى الرغم من الأوضاع السياسية والأمنية التي يعيشها لبنان هناك بوادر إنفراج وتحسّن وهذا سينعكس على سوق التطوير العقاري لناحية الأسعار، وسوف يعود هذا القطاع الى نشاطه السابق، فالثقة في القطاع العقاري كانت ولا تزال وستبقى في المستقبل كبيرة جداً. من جهته أشارعضو مجلس الإدارة في الجمعية السيد جورج شهوان الى أهمية التعاون وفتح حوار مع جمعية مصارف لبنان لمناقشة كافة الأمور التي يمكنها أن تدعم قطاع التطوّير العقاري في لبنان، واعتبر شهوان أن هذا أهم ما يمكن فعله لتفادي أيّ تحدي كبير قد يحصل في الإقتصاد ويزعزع الثقة فيه. وفي ختام اللقاء أكّد باسيل على دور مصرف لبنان قائلا :" نحن محظوظون أن هناك مصرف لبنان وكل شركة ومصرف يجب أن تعمل على دعم مصرف لبنان لأنه ضمانة للإقتصاد الوطني